أخباررياضة

الخسارة الاولى لوليد الركراكي بعد كأس العالم مع المنتخب المغربي أمام جنوب إفريقيا .

عاد المنتخب المغربي بهزيمة مدوية من أراضي البافانا بافانا بهدفين لواحد لحساب الجولة الخامسة من تصفيات كأس أمم إفريقيا أمام منتخب جنوب إفريقيا ضمن المجموعة الحادية عشرة .

منتخب جنوب إفريقيا الذي دخل بتشكيلة طغت عليها نجوم ماميلودي صنداونز في مقدمتهم زواني ، في حين أقحم وليد الركراكي أوراقه المعتمدة عليها في جل لقاءات الأسود و بتواجد يوسف المالح في أول مباراة له ، و بقيادة الحارس المحمدي الذي أخطأ التقدير في كرة بيرسي طاو لاعب الأهلي المصري مسكنة الشباك خلال الست الدقائق الأولى ، ليشن بعد ذلك المغاربة هجوما على مرمى ويليامز لكن دون جدوى في المقابل الهجمات المضادة لجنوب إفريقيا كادت أن تزيد الغلة .

الشوط الثاني بدا واضحا معالمه لصالح أبناء المدرب هوغو بروس ، و مهاجمه لباسا ضاعف النتيجة في الدقيقة ال48 قبل أن يسجل زياش في الدقيقة ال60 هدف التقليص ، لتنتهي المباراة بخسارة هي الأولى لوليد الركراكي بعد كأس العالم .

و تأهل المنتخب الجنوب الإفريقي لكأس أمم إفريقيا مرافقا بذلك المنتخب المغربي.

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة رصيف24 على جوجل نيوز

متابعة
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى